رئيس “القومي”وائل الحسنية نعى القائد المناضل أحمد جبريل ـ الأمين العام للجبهة الشعبية لتحريرفلسطين ـ “القيادة العامة: أدّى قسطه للعلى صانعاً للحدث في صراع الوجود مععدونا الوجوديّ

نعى رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي وائل الحسنية، القائد المناضل أحمد جبريل ـ الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ـ “القيادة العامة”.

وقال الحسنية في بيان: اليوم رحل القائد المناضل أحمد جبريل بعد مسيرة ملأى بالجهاد والنضال في سبيل تحرير فلسطين، وبرحيله تخسر الجبهة الشعبية ـ القيادة العامة مؤسسها وقائدها، ويخسر الحزب السوري القومي الاجتماعي حليفاً صادقاً جمعتنا به مسيرة نضال مشترك في مقاومة الاحتلال الصهيوني. كما وتخسر فلسطين والأمة، فارساً من فرسانها وقائداً مقاوماً نذر حياته في سبيل انتصار الحق والحرية.

عرفناه في الشدائد قائداً فذاً، تعلّق بفلسطين التي سكنت وجدانه القومي فأكد حقيقة الانتماء إليها أرضاً وشعباً وتاريخاً وحضارة وثقافة.

أضاف: رحل رفيق السلاح المقاوم أحمد جبريل بعدما أدّى قسطه للعلى صانعاً للحدث في صراع الوجود مع عدونا الوجوديّ، وشارك أبناء شعبنا في فلسطين صمودهم ومقاومتهم وفرحة النصر بمعركة سيف القدس التي أكدت أن تحرير فلسطين بات قاب قوسين أو أدنى بفضل وحدة أبناء شعبنا الفلسطيني ومقاومتهم، وبدعم واضح من محيطهم وعمقهم القومي.

غادرنا القائد أحمد جبريل ليلة الثامن من تموز – ليلة استشهاد مؤسس الحزب السوري القومي الاجتماعي الشهيد أنطون سعاده، وكأنه قدر للقائد جبريل أن يكرّس بتاريخ وفاته رفقة السلاح المقاوم مع الحزب السوري القومي الاجتماعي.

إننا إذ نتقدّم بخالص العزاء للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة رفقاء وقيادة، نجدّد التزامنا التمسك بالمقاومة بكافة أشكالها نهجاً وحيداً لتحرير أرضنا المحتلة وتحرير كل الأسرى واستعادة كل حق مغتصب.

للراحل الرحمة ولعائلته والجبهة الشعبية أحر التعازي. والبقاء للأمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *