أبوغزاله يثني على جهود “اليونسكو” لتطوير واقع التدريس في الدول العربية

شاركت المنظمة العربية لضمان الجودة في التعليم “أروقا” التي يرأسها الدكتور طلال أبوغزاله، وعدد من المؤسسات العاملة في “طلال أبوغزاله العالمية” في ورشة العمل التي نظمها المركز الإقليمي للجودة والتميز في التعليم –اليونسكو رقميا بعنوان: “واقع تدريس مادتي العلوم والرياضيات في الدول العربية وسبل تطويرها”.

خلال الورشة التي افتتحتها سمو الأميرة هيفاء بنت عبد العزيز آل مقرن، المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، تم استعراض مخرجات الدراسة العلمية، التي تم إعدادها بإشراف مركز اليونسكو.

وتهدف الدراسة إلى تقديم رؤى تطويرية واستشرافية لمستقبل تعليم العلوم والرياضيات في الدول العربية، من خلال التعرف على واقع تدريس المادتين في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة في الدول العربية المستهدفة من المشروع، وهي المملكة العربية السعودية، والمملكة المغربية، والمملكة الأردنية الهاشمية، ودولة الكويت، وسلطنة عُمان، وجمهورية مصر العربية، ومملكة البحرين، والجمهورية اللبنانية، وفي الدول المرجعية وهي جمهورية فنلندا، وإنجلترا، وجمهورية سنغافورة، والولايات المتحدة الأمريكية.

ووفقا لنتائج الورشة وجه سعادة الدكتور طلال أبوغزاله المشاركين من ممثلي المؤسسات المهنية التي يرأسها إلى الأخذ بالتوصيات والمقترحات التي نتجت عن الورشة، والبناء عليها لتطوير الخدمات والنشاطات المقدمة للعملاء، وخاصة ما يتعلق بالمنظمة العربية لضمان الجودة في التعليم، وفي الوقت ذاته أثنى الدكتور أبوغزاله على جهود “اليونيسكو” الرامية إلى تطوير واقع التعليم في الدول العربية.

وشارك في الورشة ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي، وأكاديمية طلال أبوغزاله العالمية الرقمية، وأكاديمية طلال أبوغزاله، بالإضافة إلى المجمع الدولي العربي للمحاسبين القانونيين الذي يرأسه الدكتور أبوغزاله، إلى جانب نخبة من الباحثين والأكاديميين والخبراء في التعليم وجودته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *