الولايات المتحدة تساعد في مواجهة انعدام الأمن الغذائي في لبنان

في السادس عشر من شهر تموز الحالي، التقت السفيرة الأميركية في لبنان دوروثي شيا نائب المدير الإقليمي لبرنامج الاغذية العالمي نيكولا أوبرلين وآخرين لمعرفة المزيد عن الجهود المستمرة لبرنامج الاغذية العالمي من أجل معالجة تدهور حال الأمن الغذائي في لبنان. وقد قدم خبراء برنامج الاغذية العالمي للسفيرة شيا نظرة مفصّلة عن سير عملية توزيع الغذاء على المجتمعات اللبنانية الأكثر ضعفاً. كانت السفيرة شيا ممتنة للقاء العديد من المستفيدين المباشرين الحاليين من البرنامج ومعرفة المزيد حول التحديات اليومية التي تواجهها هذه العائلات. وبعد مناقشة تجربتهم، جدّدت السفيرة شيا التزام حكومة الولايات المتحدة تلبية الاحتياجات الإنسانية الملحّة في لبنان قائلة: “لقد أصبح ثمن السلع الأساسية لا يحتمل بالنسبة للعديد من العائلات وهناك مشكلة حقيقية ومتنامية من انعدام الأمن الغذائي. نريد أن نفهم الدوافع الاقتصادية التي تتسبب بذلك وكيفية معالجتها. في غضون ذلك، نحن نبذل قصارى جهدنا لدعم اللبنانيين وعائلاتهم ونقدّر شراكة المؤسسات ذات الثقة كبرنامج الاغذية العالمي.” 

وفي مناسبة زيارة السفيرة شيا، قال نائب المدير الإقليمي لبرنامج الاغذية العالمي نيكولا أوبرلين: “الولايات المتحدة هي مانح رئيسي يساعدنا في دعم السكان الاكثر ضعفا في لبنان”. كما سلط السيد أوبرلين الضوء على الأثر الإيجابي لبرامج المساعدات الغذائية على سبل عيش آلاف الأسر. 

منذ العام 2012، قدمت حكومة الولايات المتحدة، من خلال الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، مساعدات استفاد منها أكثر من مليون شخص في لبنان ممن يواجهون انعدام الأمن الغذائي. من خلال المساعدات التي تقدمها الولايات المتحدة، يقوم برنامج الاغذية العالمي بتقديم مساعدات غذائية طارئة إلى 543000 شخص في لبنان من خلال برنامج الإستجابة لأزمةCOVID-19 ، ويوزّع مساعدات غذائية عينية وقسائم غذائية على ما يقرب من 78000 شخص متضرر من انفجار الرابع من آب 2020. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *