نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى سماحة العلامة الشيخ علي الخطيب استنكر بشدة التفجير الارهابي في مدينة الصدر


استنكر نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى سماحة العلامة الشيخ علي الخطيب بشدة التفجير الارهابي في مدينة الصدر الذي حصد ارواح المدنيين الأبرياء على أيدي عصابات تكفيرية   مجرمة امتهنت القتل والاجرام، وانتهكت حرمة الانسان والشهر الحرام . 

  وناشد سماحته اهلنا في العراق ان ينبذوا خلافاتهم و يتضامنوا ويتعاونوا لاجتثاث البؤر الإرهابية التي تتماهى مع مخططات الاحتلال الأميركي لتخريب العراق واغراقه في مستنقع الفتن والفوضى.  

وتوجه سماحته من المرجعية الدينية وذوي الشهداء واطياف الشعب العراقي بأحر التعازي سائلا المولى ان يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، ويمن على الجرحى بالشفاء العاجل ويحفظ العراق وشعبه من كل سوء. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *